لقد كان عاما قياسيا بامتياز لـشركة ” أبل” في الشرق الأوسط. كشفت شركة التكنولوجيا العملاقة أنها شهدت نمواً في منطقة الشرق الأوسط خلال الربع الرابع بأكثر من 30٪، ما ساعدها على تحقيق عائدات قياسية، وذلك بحسب ما صرحت عنه الشركة في مكالمة هاتفية لمناقشة نتائج الربع الرابع.

وقال تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة “أبل” خلال المكالمة: “لقد كان هذا العام هو الأهم والأكبر على الإطلاق في معظم أنحاء العالم، حيث سجلت عائدات قياسية في الولايات المتحدة، وأوروبا الغربية، واليابان وكوريا والشرق الأوسط وأفريقيا، وأوروبا الوسطى والشرقية، بالإضافة إلى آسيا”.

وعلى الصعيد العالمي، ارتفع صافي مبيعات الشركة إلى 229 مليار دولار للسنة المالية 2017، مقارنة بـ 215 مليار دولار حققتها الشركة في العام الماضي، وسجلت إيرادات الربع الرابع 52.6 مليار دولار.

وأنهت الشركة العام مسجلة نمو في الأسواق الناشئة بنسبة 20%، ونمواً يزيد عن 30٪ في تركيا والمكسيك وشرق ووسط أوروبا بالإضافة إلى الشرق الأوسط. وشهدت الشركة ارتفاع يزيد عن 10% في مبيعات أجهزة أيفون في الشرق الأوسط.

وسجلت الشركة نتائج ربع سنوية أفضل من المتوقع، ما دفع بأسهم الشركة إلى مستويات قياسية جديدة لترتفع قيمتها السوقية إلى أكثر من 900 مليار دولار، مع توقعات احتمال وصول قيمتها إلى تريليون دولار، لتعزز من مكانة الشركة في كونها العلامة التجارية الأكثر قيمة في العالم.

وتزامن إعلان الأرباح مع إصدار الهاتف الذكي الأحدث (ايفون X) المنتظر بفارغ الصبر. يتميز هذه الإصدار مرتفع الثمن بتقنية التعرف على الوجه، وقد تم التخلص من مقبس سماعة الرأس لتحل مكانه سماعات الرأس اللاسلكية التي يتم توصيلها عن طريق البلوتوث.

يباع (ايفون X ) في الإمارات، حيث أطلقت الشركة مؤخرا خدمة المدفوعات الرقمية ( Apple Pay) بالتجزئة، بحوالي 1.116 دولار. ومع ذلك، تم دعم الطلبات الالكترونية للجهاز لمدة 3-4 أسابيع في الإمارات.