Leadership / #ForbesLeadership



July 9, 2017,   7:00 AM

أهمية مهارة التفاوض لرواد الأعمال والشركات الناشئة

فادي العوامي

FULL BIO

shutterstock 340289375

من اهم المهارات التي يجب على رواد الاعمال اكتسابها للتمكن من تطوير أعمالهم هي مهارة التفاوض، وقد يتبادر الى الذهن بان معظم الناس يمتلكون هذه المهارة بنسب متفاوتة، مثل التفاوض عند شراء أي سلعة، لكن الأمر مختلف عندما يتعلق بالتفاوض في العمل، فيجب الحرص على تحقيق المكاسب المنشودة من خلال التفاوض بشكل متزن ومحسوب لا يؤثر على العلاقة بين الطرفين.

[caption id="attachment_44786" align="alignleft" width="272"]image1-1-1076x1185 فادي العوامي[/caption]

هناك عدة جوانب تتطلب استخدام مهارة التفاوض اثناء ادارة المشروع الخاص بك أو شركتك الناشئة. حيث يعتبر التفاوض مع العملاء من أهم هذه الجوانب وذلك لاختلاف أنواع العملاء وتفاوت أهميتهم، لا نعني هنا بان هناك بعض العملاء غير مهمين ولكن بالتأكيد بعض العملاء لهم اهمية خاصة وذلك بسبب حجم تعاملاتهم ومدى تأثيرهم على اجمالي ايرادات المشروع.

لذلك عند التفاوض مع العميل يجب الحرص على معرفة قدراته وإمكانياته قدر الإمكان وكذلك مدى حاجته للمنتج او الخدمة إذا كانت مرة واحدة او بشكل مستمر، وذلك لان هذه العوامل مؤثرة جدا اثناء عملية التفاوض لمعرفة إمكانية منح تخفيض أكثر او تسهيلات أفضل وذلك لتشجيع العميل على التعامل بشكل مستمر واكتساب ولاءه قدر الإمكان.

وكذلك هناك حاجة للتفاوض مع الموردين حيث من الضروري تحديد الهدف من التعامل معهم بحيث يكون تعامل كوكيل أو موزع معتمد او فقط لشراء مواد معينة وبشكل غير مستمر، فعند تحديد الأهداف بشكل واضح تتحدد مدى المرونة عند الاتفاق على شروط العقد من خلال عملية التفاوض، كما هو من الضروري ان تكون العلاقة مستمرة ومربحة لكلا الطرفين خصوصا عند التفاوض للحصول على وكالة او توزيع لهذا المورد، قد يكون من الصعوبة على اصحاب المشاريع الناشئة الالتزام ببيع كميات كبيرة لمورد معين ولكن بالإمكان من خلال التفاوض إقناعه بأهمية التوقيع وذلك لتوسيع منافذ البيع في سوق معين قد لا يتمكن الموزعين الاخرين الوصول اليه او التسويق لمنتجه بشكل جديد بحيث يجد بذلك قيمة إضافية تشجعه على توقيع عقد الوكالة او التوزيع.

كما ان هناك ضرورة كبيرة في تعزيز مهارة التفاوض اثناء عملية التوظيف والتي يجب ان ترتكز على تقديم عرض يرضي الموظف قدر الإمكان، علما بانه قد لا يكون العرض يشمل راتب شهري عالي ولكن بالإمكان إعطاء ميزات إضافية تكون معتمدة على تحقيق الأهداف المطلوبة منه مع ضرورة ذكر ذلك بشكل واضح في العقد، ومن الضروري ايضا تحديد اهمية الوظيفة المطلوبة وضرورة تغطيتها بموظف بشكل فوري او بالإمكان الانتظار لفترة معينة حيث ذلك يؤثر بشكل كبير على عملية التفاوض مع المرشحين للوظيفة.

كما يجب توقع طلبات متكررة من الموظفين متمثلة في زيادات في الراتب او إجازات في اوقات غير مناسبة بسبب ضغط العمل، لذلك يجب عند التفاوض معهم تقدير هذه الطلبات ومحاولة الموافقة عليها او على بعضها بشكل لا يضر مصلحة العمل لكسب للمحافظة على ولاء الموظف اتجاه العمل.

فادي العوامي هو المدير الإقليمي لقسم التطوير للمنطقتين الوسطى والشرقية في شركة “الخليج للتمويل” بالرياض.



Recommended Articles