أعلنت مجموعة “ديزني” الأمريكية للترفيه إنهاء اتفاق التوزيع مع شبكة “نتفليكس” وسحب جميع أفلامها، على أن تبقى هذه الأفلام متاحة حتى نهاية عام 2018.

وكشفت المجموعة الأمريكية عن اعتزامها إطلاق خدمة البث المباشر للأفلام، وإنهاء شراكتها مع شركة “نت فليكس” ، مشيرة إلى أنها لن تقدم أي أعمال جديدة لموقع “نتفليكس” بدءا من 2019.

وستقوم شركة الإعلام الرقمي ” BAMTech” التي ستقوم ببث خدمات “ESPN” الرياضية عبر الإنترنت بداية 2018، بإطلاق خدمة بث مباشر من “ديزني” عام 2019.

وكانت “ديزني” قد اشترت حصة في الشركة بحيث تبلغ نسبتها 33%، وتنوي الآن شراء حصة تبلغ نسبتها 42%  مقابل 1.58 مليار دولار.

وصرح بوب إيجر الرئيس التنفيذي للشركة أن ديزني لديها علاقة جيدة مع “نتفليكس”، إلا أنها قررت اللجوء إلى خيار آخر يتمثل بنقل المحتوى التابع لها من المنصة بحيث سوف يتم إزالة جميع الأفلام التابعة لها بما يشمل Marvel وجميع الأفلام التي تتبع إلى ديزني وبيكسار Pixar وMarvel وLucasfilm، كما أنها سوف تستثمر بشكل كبير في الأفلام والمسلسلات التلفزيونية الحصرية للمنصة الجديدة.