Business / #ForbesBusiness



June 15, 2017,   6:02 PM

رئيس "Uber" في إجازة مفتوحة.. والشركة تركز على إصلاحات ثقافية

فوربس الشرق الأوسط​

FULL BIO

gettyimages 496363894

بقلم: اَلان أونسمان/ ترجمة: غادة العميان

قرر الرئيس التنفيذي لشركة " Uber " ترافيس كالانيك الحصول على إجازة مفتوحة من الشركة التي شارك في تأسيسها، حيث جاء هذا القرار إثر وفاة والدته ورغبته في السماح للشركة العملاقة بالتركيز على إصلاح ثقافتها التي أدت إلى العديد من الفضائح في الأشهر الأخيرة. ومن المرجح أن يتراجع دوره بعد عودته إلى العمل، حيث يوصي تقرير رفيع المستوى بإعادة تخصيص بعض مهامه.

وكشف كالانيك قراره لموظفي " Uber" يوم الثلاثاء بالتزامن مع اعلان الشركة عن تنفيذ التوصيات التي قدمها النائب العام الأمريكي السابق اريك هولدر وشريكه تامي الباران الذين تم جلبهم بعد رفع تقارير بجرائم تتعلق بالتحرش الجنسي وغيرها في مكان العمل.

وقال كالانيك في بيان "لقد أدركت بعد الأحداث الأخيرة أن الناس أكثر أهمية من العمل، وأنني بحاجة إلى بعض الوقت بعد وفاة والدتي من أجل التفكير والعمل على نفسي والتركيز على بناء فريق قيادة على مستوى عالمي. كما وتقع المسؤولية الكبرى لما وصلنا اليه على عاتقي. بالطبع هناك الكثير من الأمور التي نفخر بتحقيقها إلا أن هناك أيضا العديد من التحسينات التي يجب اتخاذها داخل الشركة".

وخلال غيابه، سوف تدار الشركة من قبل فريقها التنفيذي. قال كالانيك "سأكون متاحا عند الحاجة لاتخاذ القرارات الاستراتيجية ... وسأفوض للفريق التنفيذي العديد من المهام من أجل تطوير الشركة بسرعة".

وبعد اجتماع استمر 7 ساعات يوم الاحد، صوت مجلس ادارة " Uber" بالإجماع على الموافقة على كافة التوصيات الواردة في تقرير هولدر. وكان من بين تلك الاقتراحات أن يعاد النظر في دور كالانيك ويعاد تحديد مسؤولياته.

وأوضح التقرير على أنه "ينبغي للمجلس أن يقيم مسؤوليات السيد كالانيك تاريخيا أو أن تفوض مباشرة لأعضاء آخرين من الإدارة العليا. وينبغي أن يعالج الرئيس التنفيذي الجديد للعمليات هذا الشاغل إلى حد ما".

ويجب أن يركز الرئيس التنفيذي الجديد للعمليات على أعمال الشركة اليومية وثقافتها. وتشمل التوصيات الأخرى ما يلي:

  • حظر العلاقات الرومانسية أو الحميمة بين الأفراد.
  • مبادئ توجيهية للحد من استهلاك الكحول واستخدام المواد الخاضعة للرقابة في الشركة أو المناسبات التي ترعاها الشركة.
  • وجهود مختلفة تهدف إلى زيادة التنوع والرقابة والتعامل مع شكاوى الموظفين.

وقال المحلل مايك رامسي الذي يعمل في (Gartner Research)، "ربما يكون هذا أفضل لترافيس كالانيك وللشركة، لأنه يجب أن يكون هناك هيكل قيادة أفضل ".

وقد تابع هولدر تحقيقا استمر شهرا في ثقافة الشركة وإدارتها، واوصى بإجراء تغييرات جذرية تهدف إلى إعادة صياغة ثقافة الشركة السيئة وربما إعادة أنظمة وتعيينات صفوفها الإدارية.

وقد كشفت " Uber " مؤخرا عن أنها فصلت أكثر من 20 من موظفيها لعدة جرائم قاموا بها، من ضمنها التحرش الجنسي والتمييز والسلوك غير المهني والبلطجة والانتقام والاعتداء الجسدي، بعد مراجعة 215 شكوى. كما وتشهد الشركة نزاعا قانونيا عالي المخاطر مع " Waymo" التابعة لـ " Alphabet Inc"، والتي تدعي بأن " Uber" سرقت الأسرار التجارية المتعلقة بتكنولوجيا مركبة القيادة الذاتية.

ولطالما عرفت " Uber" بأنها واحدة من أكثر الشركات عدوانية في وادي السيليكون. وفي الوقت الذي كان يدافع فيه فريق الإدارة بشكل كبير عن الشركة، تغير كل شيء في فبراير/ شباط. وذلك عندما نشرت مهندسة سابقة في " Uber " تقريرا فضحت فيه الشركة الأمر الذي أدى الى الازمة الحالية التي تعاني منها. وقد بينت في هذا التقرير كيف أن إدارة الموارد البشرية في " Uber" لم تبذل أي محاولة لاتخاذ الإجراء المناسب بعد أن أبلغت عن حادث التحرش الجنسي من طرف مديرها-وبعد ذلك علمت لاحقا أن العديد من النساء الأخريات لديهن تجارب مماثلة مع نفس الشخص.



Recommended Articles