Opinion



April 4, 2018,   2:15 PM

هل يمكن لـلتقنية التنظيمية مساعدة القطاع المالي على مكافحة الجرائم؟



سيدة ميهار

FULL BIO

خلال العقد الماضي حدثت تطورات عالمية سريعة في مجال الامتثال للقوانين، مع التركيز على مكافحة الجرائم المالية. ومن اجل مواصلة التقدم في العصر الرقمي، يمكن للشركات المالية استعمال التحول الرقمي لتعزيز انظمة مكافحة غسيل الاموال والاسهام في محاربة الارهاب المالي.

تعاني الهياكل العالمية الحالية لمكافحة غسيل الاموال والارهاب المالي من نقطتي ضعف رئيستين تؤثران على تطبيق قوانين الامتثال وتشريعاته.

اولا، كل من مؤسسات فرض القانون والمؤسسات المالية واجهت معارضة واسعة النطاق فيما يخص تبادل المعلومات، سيما عبر الحدود. هذا يتيح احتمال استغلال ثغرات الرقابة. ومن العقبات الرئيسة قوانين خصوصية البيانات وتدني جودة المعلومات وغياب هياكل ومعايير البيانات، التي تحد من جودة التحليلات.

ثانيا، هناك غموض مستمر في التشريعات الدولية، ما يسبب الانقسام بين الاختصاصات القضائية ويخلق مجموعات معقدة من المتطلبات المتناقضة. الخلافات حول الجنح الاولية للجرائم المالية لا تزال قائمة بين السلطات، وهناك غموض يلف المؤسسات المالية ازاء التزامات التعرف الى العميل، ما يؤدي الى عدم الامتثال.

المؤسسات المالية خط الدفاع الاول لمحاربة الجريمة المالية. اكتشاف النشاط المشبوه والابلاغ عنه لوحدات الاستقصاء مسؤوليات كبرى للقطاع المالي. تؤدي المؤسسات دورها بتطبيق اجراءين. اولا تنفيذ عمليات التعرف الى العميل والعناية الواجبة تجاه العميل لجمع المعلومات حول نشاطاته وسجل تعاملاته لاكتشاف العمليات المشبوهة او غير القانونية.

فوائد هامة للتقنية التنظيمية

التقنية التنظيمية مجموعة فرعية من التقنية المالية تركز على تقنيات تسهل اتاحة المتطلبات التنظيمية بفاعلية اكبر من الامكانات القائمة، وقد اكتسبت زخما سريعا خلال العام الماضي على صعيد الامتثال التنظيمي.

يمكن للتقنية التنظيمية تعزيز قدرة وسرعة وفاعلية المؤسسات المالية لتحليل وتبادل البيانات لاكتشاف الجرائم المالية والابلاغ عنها وفق المتطلبات التنظيمية. بتطبيق التقنيات التحولية،  يمكن للقطاع المالي:

  • اكتشاف التزوير والنشاط المشبوه بفاعلية اكبر
  • الحد من الاخطاء البشرية
  • تعزيز الاتصال الآمن بين المؤسسات المالية والعملاء
  • خفض تكلفة الامتثال
  • زيادة نطاق الشمول المالي

يمكن للتقنية تحسين سرعة تبادل المعلومات، ويمكن لاتمتة النظم تقليص العقبات امام النظم المالية مع الابقاء على بيئة قوية لادارة المخاطر. في ظل تطور آليات الامتثال، يمكن للتقنيات التالية اقامة منظومات اذكى لتلبية المتطلبات التنظيمية:

 البيانات الكبيرة

اصبحت البيانات الكبيرة مصطلحا شائع التداول يستعمل للدلالة على تضخم حجم وتنوع وسرعة المعلومات التي تجمع لغايات التحليل. وهي تتالف من :

  • بيانات الشركة التقليدية: مثل نظم معلومات العميل وبيانات تخطيط الموارد والتعاملات الالكترونية والبيانات المالية (السجل العام والحسابات المدفوعة والحسابات المستحقة).
  • بيانات الآلة: مثل سجلات تفاصيل المكالمات والمدونات والمقاييس الذكية ومستشعرات التصنيع وسجل المعدات وبيانات النظام التجاري.
  • البيانات الاجتماعية: مثل قنوات آراء العملاء ومواقع التدوين ومواقع التواصل الاجتماعي

البيانات الكبيرة وتحليلاتها تغير من طريقة محاربة المؤسسات المالية للجرائم المعقدة. فهي تسمح للمنظمات باستعمال نظم التقنية واساليبها وتحليلاتها لوضع تصور شامل وآني عن النشاط المشبوه.

تعلم الآلة

وهو يمكّن الآلات من اكتشاف الانماط وصنع القرارات. اذ يكشف عن الأنماط لإسقاط الاحتمالات الايجابية الخاطئة والتركيز على المخاطر الحقيقية. كما يبحث بتعمق في الاحتمالات السلبية، التي تتجاهلها الأنظمة التقليدية وتمثل خطرا حقيقيا على المؤسسات المالية.

هذه التطبيقات تحلل مقادير ضخمة من معلومات العملاء والتعاملات من عدة مصادر للبيانات، مثل نظم مراقبة التعاملات ونظم معرفة العميل وخطوط الأعمال وقواعد البيانات الاستقصائية ومصادر الانترنت العامة والشبكة العميقة، حيث يتواصل المجرمون غالبا ويعقدون صفقاتهم.

 المقاييس الحيوية

وهي التعرف الآلي على الافراد من خلال صفاتهم الحيوية، مثل بصمات الاصابع والوجه وحدقة العين وبصمة راحة اليد. تحلل صور الاستشعار بتطبيق خوارزميات التعلم العميق ومقارنة المعلومات المخزنة في قواعد البيانات للتعرف الى الافراد.

تتحقق المؤسسات المالية من هوية العميل اثناء عملية التسجيل وتستعملها في تعاملاتها مع العميل. هناك مشكلتان اساسيتان في تطبيق نظم المقاييس الحيوية. اولا اختلاف مستويات الدقة في تقنيات المقاييس الحيوية- مثلا، المسح الضوئي لبصمة الاصبع اقل دقة من المسح الضوئي لحدقة العين. ثانيا أمن معلومات المقاييس الحيوية.

يتأثر اداء نظم المقاييس الحيوية بـ:

  • هجمات المحتالين: يستغل المحتالون مناطق القصور في نظام المقاييس الحيوية.
  • هجمات المخادعين: وتتضمن خداع نظام الأمن الحيوي باستعمال معلومات مزورة.
  • البيانات الحيوية المخزنة: سرقة البيانات الحيوية قد يكون كارثيا، ما ينجم عنه فقدان دائم للهويات الحيوية حين ينسخ المجرمون الانماط الحيوية.

يعد تأمين التعاملات بين المؤسسات المالية والعملاء بمثابة معركة دائمة مع القراصنة. ويجري تطوير نظام تحقق متعدد العناصر من الهويات، وتقنيات تشفير، وأقفال أمن رقمي وتطبيقها لتأمين نقل المعلومات وتبادلها.

الروبوتات والذكاء الصناعي

وهي تؤتمت النشاطات التي تتطلب تدخل البشر لاستعمال المعلومات واتخاذ القرارات. أتمتة العمليات الروبوتية تُستعمل لتحسين الكفاءة الاجمالية وادارة مخاطر الجرائم المالية وعمليات تشغيلية مرنة على مدار الساعة. قد تشمل هذه الاتمتة التحقق من سجلات العملاء وتسريع الموافقات او توثيق العلاقات التجارية مثل تواريخ البدء او بيانات هوية العميل. تسهم الروبوتات والذكاء الصناعي في تقليص المؤسسات المالية لزمن المعالجة وتبسيط العمليات.

 تستعمل الشركات مصادر بيانات خارجية مثل تحديثات الاخبار ومواقع التواصل الاجتماعي، الى جانب بيانات العميل والتعاملات، لمنح الذكاء الصناعي دقة أعلى. ويمكن ان تستغل الروبوتات والذكاء الصناعي ايضا في معالجة التحديات المستقبلية.

النظم المشتركة وتقنية دفاتر الحسابات الموزعة

تتيح هذه التقنية مصدرا واحدا للحقيقة باشتراط التحقق من اي تغيير في قاعدة البيانات. كما تخدم كمستودع آمن للمعرّفات الفريدة للتعاملات والكيانات القانونية والعملاء.

تستعمل المؤسسات المالية بالفعل مستودعات التعرف الى العميل، حيث يمكن لمؤسسات عدة تخزين وتبادل معلومات العناية الواجبة تجاه العميل على اساس مركزي. وتشمل اوجه قصورها اختلاف معايير البيانات وقضايا المسؤولية القانونية وثغرات البيانات، وحقيقة ان لا نظاما يحوي كل المعلومات ذات الصلة.

هل يمكن لـلتقنية التنظيمية مساعدة القطاع المالي على مكافحة الجرائم؟

سيدة ميهار

FULL BIO

shutterstock 1024782745 1635x1090

خلال العقد الماضي حدثت تطورات عالمية سريعة في مجال الامتثال للقوانين، مع التركيز على مكافحة الجرائم المالية. ومن اجل مواصلة التقدم في العصر الرقمي، يمكن للشركات المالية استعمال التحول الرقمي لتعزيز انظمة مكافحة غسيل الاموال والاسهام في محاربة الارهاب المالي.

تعاني الهياكل العالمية الحالية لمكافحة غسيل الاموال والارهاب المالي من نقطتي ضعف رئيستين تؤثران على تطبيق قوانين الامتثال وتشريعاته.

اولا، كل من مؤسسات فرض القانون والمؤسسات المالية واجهت معارضة واسعة النطاق فيما يخص تبادل المعلومات، سيما عبر الحدود. هذا يتيح احتمال استغلال ثغرات الرقابة. ومن العقبات الرئيسة قوانين خصوصية البيانات وتدني جودة المعلومات وغياب هياكل ومعايير البيانات، التي تحد من جودة التحليلات.

ثانيا، هناك غموض مستمر في التشريعات الدولية، ما يسبب الانقسام بين الاختصاصات القضائية ويخلق مجموعات معقدة من المتطلبات المتناقضة. الخلافات حول الجنح الاولية للجرائم المالية لا تزال قائمة بين السلطات، وهناك غموض يلف المؤسسات المالية ازاء التزامات التعرف الى العميل، ما يؤدي الى عدم الامتثال.

المؤسسات المالية خط الدفاع الاول لمحاربة الجريمة المالية. اكتشاف النشاط المشبوه والابلاغ عنه لوحدات الاستقصاء مسؤوليات كبرى للقطاع المالي. تؤدي المؤسسات دورها بتطبيق اجراءين. اولا تنفيذ عمليات التعرف الى العميل والعناية الواجبة تجاه العميل لجمع المعلومات حول نشاطاته وسجل تعاملاته لاكتشاف العمليات المشبوهة او غير القانونية.

فوائد هامة للتقنية التنظيمية

التقنية التنظيمية مجموعة فرعية من التقنية المالية تركز على تقنيات تسهل اتاحة المتطلبات التنظيمية بفاعلية اكبر من الامكانات القائمة، وقد اكتسبت زخما سريعا خلال العام الماضي على صعيد الامتثال التنظيمي.

يمكن للتقنية التنظيمية تعزيز قدرة وسرعة وفاعلية المؤسسات المالية لتحليل وتبادل البيانات لاكتشاف الجرائم المالية والابلاغ عنها وفق المتطلبات التنظيمية. بتطبيق التقنيات التحولية،  يمكن للقطاع المالي:

  • اكتشاف التزوير والنشاط المشبوه بفاعلية اكبر
  • الحد من الاخطاء البشرية
  • تعزيز الاتصال الآمن بين المؤسسات المالية والعملاء
  • خفض تكلفة الامتثال
  • زيادة نطاق الشمول المالي

يمكن للتقنية تحسين سرعة تبادل المعلومات، ويمكن لاتمتة النظم تقليص العقبات امام النظم المالية مع الابقاء على بيئة قوية لادارة المخاطر. في ظل تطور آليات الامتثال، يمكن للتقنيات التالية اقامة منظومات اذكى لتلبية المتطلبات التنظيمية:

 البيانات الكبيرة

اصبحت البيانات الكبيرة مصطلحا شائع التداول يستعمل للدلالة على تضخم حجم وتنوع وسرعة المعلومات التي تجمع لغايات التحليل. وهي تتالف من :

  • بيانات الشركة التقليدية: مثل نظم معلومات العميل وبيانات تخطيط الموارد والتعاملات الالكترونية والبيانات المالية (السجل العام والحسابات المدفوعة والحسابات المستحقة).
  • بيانات الآلة: مثل سجلات تفاصيل المكالمات والمدونات والمقاييس الذكية ومستشعرات التصنيع وسجل المعدات وبيانات النظام التجاري.
  • البيانات الاجتماعية: مثل قنوات آراء العملاء ومواقع التدوين ومواقع التواصل الاجتماعي

البيانات الكبيرة وتحليلاتها تغير من طريقة محاربة المؤسسات المالية للجرائم المعقدة. فهي تسمح للمنظمات باستعمال نظم التقنية واساليبها وتحليلاتها لوضع تصور شامل وآني عن النشاط المشبوه.

تعلم الآلة

وهو يمكّن الآلات من اكتشاف الانماط وصنع القرارات. اذ يكشف عن الأنماط لإسقاط الاحتمالات الايجابية الخاطئة والتركيز على المخاطر الحقيقية. كما يبحث بتعمق في الاحتمالات السلبية، التي تتجاهلها الأنظمة التقليدية وتمثل خطرا حقيقيا على المؤسسات المالية.

هذه التطبيقات تحلل مقادير ضخمة من معلومات العملاء والتعاملات من عدة مصادر للبيانات، مثل نظم مراقبة التعاملات ونظم معرفة العميل وخطوط الأعمال وقواعد البيانات الاستقصائية ومصادر الانترنت العامة والشبكة العميقة، حيث يتواصل المجرمون غالبا ويعقدون صفقاتهم.

 المقاييس الحيوية

وهي التعرف الآلي على الافراد من خلال صفاتهم الحيوية، مثل بصمات الاصابع والوجه وحدقة العين وبصمة راحة اليد. تحلل صور الاستشعار بتطبيق خوارزميات التعلم العميق ومقارنة المعلومات المخزنة في قواعد البيانات للتعرف الى الافراد.

تتحقق المؤسسات المالية من هوية العميل اثناء عملية التسجيل وتستعملها في تعاملاتها مع العميل. هناك مشكلتان اساسيتان في تطبيق نظم المقاييس الحيوية. اولا اختلاف مستويات الدقة في تقنيات المقاييس الحيوية- مثلا، المسح الضوئي لبصمة الاصبع اقل دقة من المسح الضوئي لحدقة العين. ثانيا أمن معلومات المقاييس الحيوية.

يتأثر اداء نظم المقاييس الحيوية بـ:

  • هجمات المحتالين: يستغل المحتالون مناطق القصور في نظام المقاييس الحيوية.
  • هجمات المخادعين: وتتضمن خداع نظام الأمن الحيوي باستعمال معلومات مزورة.
  • البيانات الحيوية المخزنة: سرقة البيانات الحيوية قد يكون كارثيا، ما ينجم عنه فقدان دائم للهويات الحيوية حين ينسخ المجرمون الانماط الحيوية.

يعد تأمين التعاملات بين المؤسسات المالية والعملاء بمثابة معركة دائمة مع القراصنة. ويجري تطوير نظام تحقق متعدد العناصر من الهويات، وتقنيات تشفير، وأقفال أمن رقمي وتطبيقها لتأمين نقل المعلومات وتبادلها.

الروبوتات والذكاء الصناعي

وهي تؤتمت النشاطات التي تتطلب تدخل البشر لاستعمال المعلومات واتخاذ القرارات. أتمتة العمليات الروبوتية تُستعمل لتحسين الكفاءة الاجمالية وادارة مخاطر الجرائم المالية وعمليات تشغيلية مرنة على مدار الساعة. قد تشمل هذه الاتمتة التحقق من سجلات العملاء وتسريع الموافقات او توثيق العلاقات التجارية مثل تواريخ البدء او بيانات هوية العميل. تسهم الروبوتات والذكاء الصناعي في تقليص المؤسسات المالية لزمن المعالجة وتبسيط العمليات.

 تستعمل الشركات مصادر بيانات خارجية مثل تحديثات الاخبار ومواقع التواصل الاجتماعي، الى جانب بيانات العميل والتعاملات، لمنح الذكاء الصناعي دقة أعلى. ويمكن ان تستغل الروبوتات والذكاء الصناعي ايضا في معالجة التحديات المستقبلية.

النظم المشتركة وتقنية دفاتر الحسابات الموزعة

تتيح هذه التقنية مصدرا واحدا للحقيقة باشتراط التحقق من اي تغيير في قاعدة البيانات. كما تخدم كمستودع آمن للمعرّفات الفريدة للتعاملات والكيانات القانونية والعملاء.

تستعمل المؤسسات المالية بالفعل مستودعات التعرف الى العميل، حيث يمكن لمؤسسات عدة تخزين وتبادل معلومات العناية الواجبة تجاه العميل على اساس مركزي. وتشمل اوجه قصورها اختلاف معايير البيانات وقضايا المسؤولية القانونية وثغرات البيانات، وحقيقة ان لا نظاما يحوي كل المعلومات ذات الصلة.



Recommended Articles