Entrepreneurs / #ForbesEntrepreneurs



August 8, 2018,   3:00 PM

(MEFMA) توجه رواد الأعمال لتطوير قطاع إدارة المرافق



Fouzia Azzab

محرر فوربس الشرق الأوسط FULL BIO

نظمت جمعية الشرق الأوسط لإدارة المرافق (MEFMA) مؤخراً، في الغرفة التجارية والصناعية في العاصمة السعودية- الرياض، فعاليات ورشة العمل التفاعلية تحت عنوان "رواد الأعمال في قطاع إدارة المرافق" لتشجيع رواد الأعمال على استثمار الفرص المتميزة في قطاع المرافق، والإسهام في تطوير الإدارة.

وتسعى الجمعية من خلال هذه الفعالية التي حضرها  200 مسؤول تنفيذي وإداري وصانع قرار في مختلف القطاعات، إلى تقديم منصة متخصصة بمنطقة الشرق الأوسط لروّاد قطاع إدارة المرافق، ودعم ثقافة ريادة الأعمال، إلى جانب توجيه وإرشاد رواد الأعمال الناشئين من أجل تحقيق طموحاتهم وتطلعاتهم المستقبلية، وتعزيز دورهم في دفع عجلة النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة في قطاع إدارة المرافق.

وقد استعرضت الورشة نبذة عن أساسيات ريادة الأعمال وتحدياتها، مع تسليط الضوء على واقع ومستقبل قطاع إدارة المرافق، ومنهجيات تحديد وتنفيذ استراتيجية النجاح، فضلاً عن مناقشة إدارة المخاطر والنمو المستدام، وطرح أمثلة واقعية من رواد الأعمال في القطاع. في حين أكد حمد بن خالد الدريبي، عضو اللجنة العقارية، ونائب رئيس لجنة إدارة المرافق والممتلكات في "غرفة الرياض" بقوله: "إن التزام الغرفة التي تمثلها اللجنة العقارية بالتوصيات والاقتراحات، يخدم النهوض بالقطاع العقاري ويحقق التنمية والتطوير".

وفي ختام الورشة نوقشت سبل تحسين الميزة التنافسية بين الشركات العاملة في قطاع إدارة المرافق، وتأسيس حضور قوي ضمن الأسواق المستهدفة.

يتجاوز حجم  قطاع إدارة المرافق في السوق، وفقاً لـ علي بن حسن السويدي، نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الشرق الأوسط لإدارة المرافق (MEFMA) نحو 20 مليار دولار، وتستحوذ السوق السعودية على 50% منه" مما يجعل من السعودية بيئة خصبة لقيادة القطاع، سيما في الفترة الحالية التي تتبنى فيها المملكة مشروعات عملاقة.

 

 

(MEFMA) توجه رواد الأعمال لتطوير قطاع إدارة المرافق

Fouzia Azzab

محرر فوربس الشرق الأوسط FULL BIO

image 2 copy 2
نظمت جمعية الشرق الأوسط لإدارة المرافق (MEFMA) مؤخراً، في الغرفة التجارية والصناعية في العاصمة السعودية- الرياض، فعاليات ورشة العمل التفاعلية تحت عنوان "رواد الأعمال في قطاع إدارة المرافق" لتشجيع رواد الأعمال على استثمار الفرص المتميزة في قطاع المرافق، والإسهام في تطوير الإدارة.

وتسعى الجمعية من خلال هذه الفعالية التي حضرها  200 مسؤول تنفيذي وإداري وصانع قرار في مختلف القطاعات، إلى تقديم منصة متخصصة بمنطقة الشرق الأوسط لروّاد قطاع إدارة المرافق، ودعم ثقافة ريادة الأعمال، إلى جانب توجيه وإرشاد رواد الأعمال الناشئين من أجل تحقيق طموحاتهم وتطلعاتهم المستقبلية، وتعزيز دورهم في دفع عجلة النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة في قطاع إدارة المرافق.

وقد استعرضت الورشة نبذة عن أساسيات ريادة الأعمال وتحدياتها، مع تسليط الضوء على واقع ومستقبل قطاع إدارة المرافق، ومنهجيات تحديد وتنفيذ استراتيجية النجاح، فضلاً عن مناقشة إدارة المخاطر والنمو المستدام، وطرح أمثلة واقعية من رواد الأعمال في القطاع. في حين أكد حمد بن خالد الدريبي، عضو اللجنة العقارية، ونائب رئيس لجنة إدارة المرافق والممتلكات في "غرفة الرياض" بقوله: "إن التزام الغرفة التي تمثلها اللجنة العقارية بالتوصيات والاقتراحات، يخدم النهوض بالقطاع العقاري ويحقق التنمية والتطوير".

وفي ختام الورشة نوقشت سبل تحسين الميزة التنافسية بين الشركات العاملة في قطاع إدارة المرافق، وتأسيس حضور قوي ضمن الأسواق المستهدفة.

يتجاوز حجم  قطاع إدارة المرافق في السوق، وفقاً لـ علي بن حسن السويدي، نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الشرق الأوسط لإدارة المرافق (MEFMA) نحو 20 مليار دولار، وتستحوذ السوق السعودية على 50% منه" مما يجعل من السعودية بيئة خصبة لقيادة القطاع، سيما في الفترة الحالية التي تتبنى فيها المملكة مشروعات عملاقة.

 

 


Recommended Articles